البناء_الجديد

البناء_الجديد

لتلخيص مشروعنا الذي يُسمّيه الأستاذ قيس_سعيد البناء_الجديد :
الواقع حاليا : شعب يُريد و لكنه غير قادر على تحقيق إرادته و تحويلها إلى واقع
ما نطمح له في مرحلة أولى هو : شعب يُريد و يستطيع و تتمثل هذه المرحلة في القطع مع حالة الإحباط العام و ثقافة الإنهزامية التي يعيش فيها الشعب.
الحلول موجودة في كافة المجالات و الموارد مٌتوفرة ولا تنقصنا إلا إرادة سياسية صادقة لتحقيق معجزة تونسية تذهل العالم. على الشباب خاصة والشعب عامة أن يع أن تونس تملك كل مقاييس النجاح أو أكثر. الإرادة السياسية غائبة حاليا ولكنها إن توفرت فهي ستكون غير ناجعة دون إرادة شعبية قوية تحملها و تدفعها.
المرحلة الأخيرة : شعب يُقرر، يُنفذ ويُراقب.
هذا هو ما يطرحه مشروع البناء الجديد ، شعب تتوفر له الآليات الدستورية والقانونية التي تمكنه من التفكير والبحث والنقاش المُتحضر وأخذ القرار وتنفيذه ومراقبة حسن الإنجاز وذلك من المحلي نحو المركزي.
الديمقراطية هي الحكم الشعبي الجماعي وليست حكم أصحاب الأموال عبر تفويض أشخاص يُسمونه سياسيين ويعملون بمُقابل مع تدفق « المال السياسي » دون أي رقابة.

kais2019

Laisser un commentaire

RSS
Follow by Email
Facebook